الشتاء غنيمة العابدين

أقبل الشتاء ربع المؤمنين وجنة العابدين ليله قيام ونهاره صيام فإليكم به واستقبلوه بحفاوة وإكرام .

كان أبو هريرة رضي الله عنه يقول : ألا أدلكم على الغنيمة الباردة ، قالوا : بلى، فيقول : الصيام في الشتاء [وصححه الألباني رحمه الله]

قال عمر رضي الله عنه: „الشتاء غنيمة العابدين“.

وقال ابن مسعود: „مرحباً بالشتاء تتنزل فيه البركة ويطول فيه الليل للقيام، ويقصر فيه النهار للصيام“.

وقال الحسن: „نعم زمان المؤمن الشتاء ليله طويل يقومه، ونهاره قصير يصومه“. ولذا بكى المجتهدون على التفريط – إن فرطوا – في ليالي الشتاء بعدم القيام، وفي نهاره بعدم الصيام.

ورحم الله معضداً حيث قال: „لولا ثلاث: ظمأ الهواجر، وقيام ليل الشتاء، ولذاذة التهجد بكتاب الله ما باليت أن أكون يعسوباً“.

 

http://islamway.com/

 

Advertisements